منتدى الطريقة البدرية القادرية بأمضبان
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ؛ وجودكم معنا يسعدنا ويشرفنا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» شمس الكون زكي الند ؛؛ مشتاق ليهو نائر الخد
الأربعاء يوليو 16, 2014 3:01 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» ترجمة الشيخ اسماعيل الولي
الأربعاء يوليو 09, 2014 3:40 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» ترجمة الرسام جحا
الإثنين يوليو 07, 2014 4:11 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» الفوق جيلو وافر كيلو طيب القوم في قنابيلو
الأربعاء يوليو 02, 2014 3:02 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» الحبر الصامت يومات أحيى الطريق بعد ما مات وارث أمانة الأبوات
الأربعاء يونيو 04, 2014 1:25 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» موسم الرجبية 27 رجب 1453هـ مايو 2014م
الأحد يونيو 01, 2014 5:48 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» موسم الرجبية 27 رجب 1453هـ مايو 2014م
الأحد يونيو 01, 2014 5:37 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» يا منادي ليهم الكرام ناديهم كرام القوم شيء لله بيهم
الأحد يونيو 01, 2014 5:32 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» موسم الرجبية 27 رجب 1453هـ مايو 2014م
الأحد يونيو 01, 2014 5:25 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

ورقة د.عمر السيد عن قبيلة المسلمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ورقة د.عمر السيد عن قبيلة المسلمية

مُساهمة من طرف ?????? في الإثنين مارس 07, 2011 5:00 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
قبيلة المسلمية تأريخ وحقائق

ورقه اعدها البروفسير / عمر السيد الطيب العباس بدر، وزعت هذه الورقة في تجمع نفرة قبيلة المسلمية بقرية البنبوناب البحر – بشرق النيل . والتي انعقدت في تاريخ 13/02/2004م
لعل هجرات القبائل العربية وخاصة بعد الفتح الاسلامي كان لها اكبر الاثر في تشكيل العناصر العربية في السودان الحديث حيث انتشرت القبائل في منطقة وادي النيل والصحراء الغربية وسهل البطانة حتى القرن العاشر ووفدت اليها موجة اخرى من القبائل المغاربية وزادت هذه الهجرة في القرن الثامن الهجري الرابع عشر الميلادي خاصة بعد سقوط الاندلس . وهذه الهجرات الاخيرة مهدت لظهور الدويلات الاسلامية في السودان الغربي ودولة الفونج في القرن ال 15 الميلادي .
وتاتي قبيلة المسلميه كواحدة من الروافد الاساسية في تشكيل المجموعات العربية في السودان الحديث . وتحدثنا الاخبار ان جد المسلمية كان حصيلة زيجة مباركة بين والده يوسف ووالدته شقيقة الشيخ عبد القادر الجيلاني مؤسس الطريقة القادرية، وقد نزل جدهم اول ما نزل بقرية المسلمية بصعيد مصر ينشر الطريقة وقبره ظاهر يزار . وهذا يفسر ان جل مشائخ المسلمية قادرية . وكان لمشائخ المسلمية تاثير كبير ونفوذ واسع في الدولة السنارية فالشيخ حسن ود حسونة احد مشائخ هذه القبيلة كانت تقبل شفاعته عند ملوك سنار وكان السلطان بادي ابو شلوخ يستقبله خارج مدينة سنار كما تروي كتب التاريخ . ولاغرو ان يمتد تاثير مشائخ هذه القبيلة الى عهد الدولة المهدية . بل كان لامراء المسلمية الدور الاكبر في سقوط الخرطوم حيث حوصرت الخرطوم من اتجاه الشمال عند حلفاية الملوك بقيادة الشيخ الطاهر العبيد بدر وشرقا" من جهة الجريف شرق بقيادة الفكي ابراهيم ود بدر وجنوبا" حيث راية المسلمية الكبرى بقيادة الامير العباس ود بدر حيث دخلت هذه الجموع الى الخرطوم عبر البوابة التي سميت فيما بعد باسمها بوابة المسلمية . حيث كان لقبيلة البادراب احد بطون المسلمية الاثر المباشر في سقوط الخرطوم بل كان لمعركة ام ضبان الاثر المباشر في كسر شوكة الجيش التركي ليصبح لقمة سائغة لجيوش المهدية وبالتالي سقوط الخرطوم وقد لقبت بشيكان الصغرى . ويحدثتا التاريخ ايضا" عن امراء اخرون من المسلمية مثل الامير احمد محمد ود لقمان الذي حمل لواء المسلمية المجانين في معركة شيكان الكبرى والذي زحف بلواء المسلمية مع القائد ابو قرجة لحصار الخرطوم وقد اقاموا بمنطقة حي العرب وكان على رأسهم شيخ القبيلة الشيخ محمد ود بليلة كما شاركت مجموعة من قبائل المسلمية بمنطقة الجزيرة والنيل الابيض تحت امرة الشيخ قسم الله ود ادريس في حصار الخرطوم .
وتنتشر قبيلة المسلمية في مناطق شاسعة من السودان حيث يوجد القريداب المسلمية في نهر النيل وتتركز غالبيتهم في محافظة شندي بقرى ابو الحسن وقوز العلم ويوجد اولاد حاشا المسلمية في نهر عطبرة والمسلمية الجملاب بالولاية الشمالية والمسلمية الطراريف بالجريف شرق والمسلمية المريوماب ببحري ومنهم الشيخ حمد ود ام مريوم والمسلمية البادراب بام ضوا بان والمسلمية ال صباحي بالعيلفون والمسلمية اولاد قيامة بالبنبوناب شرق النيل والمسلمية العضاليل بقرى الشيخ مكي وريفي العيدج والقوز ريفي رفاعة والمسلمية الابراهيماب بقرى مشروع الرهد مثل ابرسي وود الابيض وغيرها . وفي وسط الجزيرة تمتد قبيلة المسلمية في منطقة ود ادم محافظة المناقل وفي النيل الابيض في محافظة القطينة وتندلتي ومنطقة درويش وفي شمال الجزيرة بقري ابو عشر وود الماجدي والطالباب والكسمبر والمسلمية وام حمد وألتي وام مغد وسوبا والباقير وفي كردفان توجد مجموعة قبائل المسلمية المجانين في منطقة المزروب وتعتبر هذه القبيلة احد الفروع الرئيسية لقبيلة المسلمية وتنتشر كذلك قبيلة المسلمية في جنوب كردفان في مناطق العباسية تقلي ومحافظة رشاد كما توجد بطون من المسلمية في شمال دارفور في كتم ومليط . وحيث تنتشر قبائل المسلمية تنتشر الخلاوي وتوقد نار القرآن وقد كثر الاولياء الصالحين في قبيلة المسلمية حتى سار المثل كل بنية تحتها ولي من المسلمية أي كل قبة يوجد داخلها احد الصالحين من قبيلة المسلمية، اما نسبهم فجميع الوثائق التاريخية تنسبهم الى الدوحة البكرية نسبة الى سيدنا ابو بكر الصديق وهناك ثلاث وثائق تشير الى النسب الى ابوبكر الصديق ففي الوثيقة الاولى للشيخ حمد ود ام مريوم والثانية للشيخ صالح والثالثة للخليفه حسب الرسول ود بدر . وعلى اختلاف فروع تسلسل النسب في الوثائق الثلاث الا انها التقت بافرعها المختلفة عند ابو داؤود الجمل ثم ينتقل النسب بسلسلة واحدة الى ان يصل الى الشيخ ابراهيم بن محمد بن مسلم بن عاطف بن حجاج ثم يصل النسب مع اختلاف طفيف في بعض الاسماء الى عبد الحميد بن عكرمة بن عبد الرحمن بن محمد بن ابي بكر الصديق رضي الله عنهم جميعا".
وبهذه الخطوط العريضه قصدنا ان نضع لمحة للتعريف بهذه القبيلة . وليس ثمة دعوة الى عصبية قبلية وانما اشارة الى دلالة معنوية وردت في قوله تعالى ( يا ايها الناس انا خلقناكم من ذكر وانثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم ان الله عليم خبير ) .
فالفهم الاسلامي فهم واسع لايقف عند رابطة دم ضيقة فالنسبة هي وسيلة لا غاية في حد ذاتها، وقول سيدنا عمر دليل على ذلك اذ قال ( تعلموا من انسابكم ما تصلوا به ارحامكم ) . وهذه الورقة وسيلة ودعوة لقبائل المسلمية في مختلف انحاء السودان للتواصل . وهذه لمحة موجزة لهذه القبيلة التي قادت نفرة للتواصل مع بعضها في مؤتمرها الجامع بقرية البنبوناب البحر على الضفة الشرقية للنيل الازرق والذي انعقد في 13/2/2004م


نقلا عن شبكة الجعليين

??????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مداخلة عبد الجليل أرباب المنشور بموقع شبكة الجعليين

مُساهمة من طرف ?????? في الإثنين مارس 07, 2011 7:03 pm

مداخلة عبد الجليل أرباب:
..لقد ذكرت ان الشيخ حسن ود حسونة من المسلمية..والذي أعرفه بأن الشيخ حسن جاء جده الشيخ موسي ود الحاج لقاني و برفقته مسلم بن عاطف بن حجاز(جماز) من الاندلس..,ان الشيخ موسي تزوج أمرأة يمتد نسبها إلي عقيل بن أبي طالب و هو من الاشراف و لذا سكن مع أهله الأشراف في الجزيرة باعوضة..اي ماتعرف بالجزيرة بندي..أو مجموعة قري كجينة و الروفاب و الدنكوج و سنقي أي منطقة المسيكتاب جنوب عند الشلال السادس..و من الاشراف الذين يسكنون في الجزيرة باعوضة وقتئذ الشريف الهندي و جد المغاربة و الفكي حسين صائم الدهرين الذي تزوج بنته أحمد زروق المغربي..ثم من الجزيرة باعوضة إنتقل الشيخ حسونة إلي سوبا شرق و هو أول من سكنها بعد خرابها الأخير و من بعد عبد الله محمد زروق المغربي..(طبعا المغاربة هم من الاشراف و جاء أسم المغاربة لانهم دخلوا السودان عن طريق المغرب) وظل الشيخ حسن في الجزيرة بندي يتعبد فيها..و هنالك آثار أرجل و سجود في الصخور يعتقد أهل المنطقة بانها أماكن عبادته و يزورونها و يتبركون فيها إلي يومنا هذا.ثم إرتحل الشيخ حسن إلي ود حسونة الحالية شرق أم ضوا بان ويقولون بان ماشيته كثرت لدرجة أن ضاقت بها الجزيرة بندي.. وله من الخيل خمسمائة ومن الخدم خمسمائة كلهم في خدمة المسيد و الماشية..وهنالك رواية تنسب الاموال الطائلة لدعوة من الشريف الهندي للشيخ حسن وهو صغير قدم لبنا للشريف الهندي فساله عن إسمه فقل: حسن. فقل : ربنا يعطيك من الغنم قدر شعرهن و بعرهن..بالمناسبة إن الشيخ حسونة ووالده موسي ود لقاني مدفونان بديم المشايخة شمال سنار..يبدو أن الربط بين الشيخ حسن بالمسلمية هو حضور جديهما معا من الأندلس و الغالب عن طريق المغرب..فأما المسلمية فيتواجدون بكثرة في شرق النيل بام ضوا بان و الشيخ مكي و البنبوناب و منطقة الغسيناب بالبطانة..و في الجزيرة في المسلمية و ود نعمان حيث الشيخ المكاوي ابو نائب..وجدهم الكبير الملقب بتور عفينة بالقرب من ود ربيعة وفي كتير المبارك ريفي الحوش وبنهر عطبرة ومنهم الطيب محمد الطيب ..ويقولون بان قبيلة المجانين شمال كردفان هي من المسلمية ..و منهم أحمد إبراهيم الطاهر وماهل أبو جنة.. و بالمناسبة هنالك قبيلة في مكة تحمل ذات الإسم..,وإلتقيت بمجموعة من أفراد هذه ...، وبالمناسبة فأن الشيخ مسلم جد مسلمية السودان تزوج من قيامة بنت صبح بن مسمار بن سرار بن حسن كردم الفوار بن أبو الديس بن قضاعة بن عبد الله حرقان بن مسروق بن أحمد بن إبراهيم جعل ومنها جاء إسم مسلمية ود قيامة بالبنبوناب والجعليون خؤول المسلمية.. و الله أعلم

??????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى